رشيد الوالي وفنانون آخرون في ضيافة العدالة والتنمية

في إطار استعداد مجلس النواب لمناقشة مشروعي قانوني “إعادة تنظيم المركز السينمائي المغربي”، و”تنظيم الصناعة السينمائية”، استقبل فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، يومي الخميس والجمعة المنصرمين، عددا من المخرجين والفنانين والممثلين، وذلك بهدف التقرب أكثر من واقع القطاع ومشاكله وتحدياته، وكذا سبل تطوير السينما المغربية والمنتوج الفني والإبداعي الوطني.

رشيد القبيل منسق شعبة التعليم والثقافة والاتصال، أوضح أن عضو الفريق أمينة فوزي زيزي استقبلت يوم الخميس الفنان المخرج رشيد الوالي، فيما استقبلنا أنا وزيزي ومحسن مفيدي، في لقاء ثانٍ يوم الجمعة فنانين آخرين، ويتعلق الأمر بالمخرج سعد الشرايبي، وياسين أحجام، ويوسف الجندي.

وأبرز القبيل أن هؤلاء الفنانين أثاروا عدة مشاكل تهم قطاع السينما، في مقدمتها المرتبطة بتسلم رخص التصوير، وعدم تشجيع الشباب، والخلط بين السمعي البصري والسينما، بالإضافة إلى المشاكل المتعلقة بهيكلة إدارة المركز السينمائي، والدعم المخصص للإنتاجات الفنية، والقاعات السينمائية.

وأضاف المتحدث، أن هذه اللقاءات التي “استمعنا فيها إلى العاملين بالقطاع السينمائي، ستليها لقاءات أخرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *