تفاصيل تشكيل “لجنة المصالحة” مع منطقة الريف

60 دقيقة

أعلن حزب الإستقلال تشكيل “لجنة مصالحة” مع ساكنة منطقة الريف، يترأسها شيبة ماء العينين رئيس المجلس الوطني للحزب، وسيعهد إليها استجماع المعطيات التاريخية المرتبطة بالأحداث التي عرفها الريف في خمسينسات القرن الماضي، وكذا “الاستماع إلى شهادات مؤرخين وشخصيات وطنية ومواطنين من المنطقة عايشوا هذه المرحلة”.

ويستعى حزب الإستقلال، في اجتماعها هذا الأسبوع، من خلال تشكيل “لجنة المصالحة” إلى “تسليط الضوء حول علاقة الحزب بما جرى، وإزاحة الكثير من الغموض والمغالطات المحيطة بهذا الموضوع ومحاولة استجلاء الحقيقة من أجل طي هذه الصفحة التي لن تتكرر، وفي أفق مصالحة تتوجه نحو المستقبل”، حسب ما جاء في بلاغ للجنة التنفيذية لحزب الميزان.

وأعرب ذات التنظيم الحزبي عن “استعداده لفتح ورش المصالحة مع المنطقة وتقديم الاعتذار في حالة ثبوت علاقة الحزب ورجالاته بالأحداث الأليمة لسنتي 1958 و1959، وذلك في أفق الطي النهائي لهذا الملف”.

وشددت قيادة حزب الميزان على “ضرورة تحمل الحكومة كامل مسؤوليتها والتسريع باستكمال ورش جبر الضرر الجماعي في شقيه التنموي والرمزي في أفق تثبيت المصالحة بشكل نهائي”، من خلال “إحداث القطيعة مع مسببات الاحتقان الاجتماعي بالمنطقة وتسريع اوراش التنمية بما يضمن الكرامة والشغل للشباب والعيش الكريم للساكنة”.

2018-07-10 2018-07-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

60 دقيقة