وزير الصحة يجري مكالمة هاتفية مطولة مع مرشحة البام بدائرة فاس الجنوبية

60 دقيقة

على خلفية الاعتداء الذي تعرضت له مريم اقريمع، المرشحة ضمن لائحة حزب الأصالة والمعاصرة في الدائرة المحلية فاس الجنوبية، كشفت مصادر موثوقة، أن الحسين الوردي، وزير الصحة، أجرى اتصالاً هاتفياً مطولاً مع الطبيبة بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس.

ووفق المصادر نفسها، فإن الحسين الوردي، عبرَ لوصيفة الراضي السلاوني، عن تضامنه واستنكاره الشديد لما تعرضت له من اعتداء شنيع بالسلاح الأبيض نفذه أشخاص غير معروفون، ونجم عنه عجز للمعنية بالأمر لمدة 30 يوما.

كما أعلن الحسين الوردي، وزير الصحة، استعدادها لتقديم كافة المساعدات للدكتورة مريم اقريمع.

ووجه إلياس العماري، الأمين العام لحزب الجرار، مراسلة إلى كل من المصطفى الرميد، وزير العدل والحريات، ومحمد حصاد وزير الداخلية، للممطالبة بـ”حماية السلامة الجسدية للمترشحين برسم انتخابات مجلس النواب”.

والتمس إلياس العماري من الوزيرين “حث السلطات العمومية على بذل المزيد من الجهود و اتخاذ التدابير الملائمة من أجل ضمان السلامة الجسدية للمترشحات والمترشحين، خاصة أثناء أنشطة الدعاية الانتخابية التي ترتفع فيها مخاطر تعرضهم لاعتداءات جسدية كالمواكب الانتخابية و التجمعات الانتخابية”.

2016-09-25 2016-09-25
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

60 دقيقة