وزارة الداخلية توجه ضربة موجعة لإخوان بنكيران وتعلن نهاية صرف المال العام على جمعيات الإحسان

2016 11 29
2016 11 29
60 دقيقة

وجهَ عبد الوافي لفتيت، والي جهة الرباط – القنيطرة، ضربة موجعة لمستشار حزب العدالة والتنمية بمجلس الجهة، إذْ رفض توسلات مستشاري الجهة بالمصادقة على طلبات العشرات من الجمعيات النشيطة في مجال التربية غير النظامية ومحاربة الأمية ودعم النساء في وضعية هشاشة، لمساعدتها في إنجاز مشاريع مدرة للدخل وغيرها.

واعتبر عبد الوافي لفتيت، أن عهد صرف المال العمومي على جمعيات الإحسان قد ولى، حيث كانت تنظيمات جمعوية تابعة لحزب العدالة والتنمية وذراعه الدعوية حركة التوحيد والإصلاح، تظفر بحصة الأسد من الدعم العمومي المخصص لذات الغرض، والذي كانت تستغله في أنشطة ذات طابع دعائي لحزب العدالة والتنمية، وذلك في إطار مخطط مسطر من طرف قيادة ذات التنظمين السياسي والدعوي.

وأكد والي جهة الرباط – القنيطرة، أن القرار اتخذه على اعتبار أن أغلب أعضاء الجهة هم أعضاء في تلك الجمعيات أو لديهم أقارب بها أو ينتمي إليها نشطاء أحزابهم السياسية ومركزياتهم النقابية، إذ يتم استعمالها ليس لتحقيق أهداف نبيلة ولكن للقيام بالدعاية الانتخابية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.