مخزون النفط والأغذية في خطر

2017 01 11
2017 01 11
60 دقيقة

كشف إدريس جطو العديد من الاختلالات التي تشوب بنيات التخزين الاحتياطي الإستراتيجي بالمغرب، لعدد من المنتوجات الحيوية مثل المحروقات الحبوب والسكر والأدوية.

وأكد تقرير صادر عن المجلس الأعلى للحسابات أنه رغم تخفيض الاحتياطات الضرورية لتغطية الحاجيات من 75 يوما من الاستهلاك إلى 60 يوما، فإن الاحتياطات التي وقف عليها مراقبو المجلس تظل دون المستوى المفروض قانونا.

وأوضح التقرير أن احتياطات الغازوال، الذي يمثل 41 في المائة من الاستهلاك الإجمالي للمحروقات، لا يكفي لتغطية احتياجات 25 يوما فقط، عوض 60 يوما من الاستهلاك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.