صفقة مثيرة.. شركات الحراسة والنظافة تتكلف بتوظيف الأساتذة في المؤسسات التعليمية بتازة

2016 09 19
2016 09 19
60 دقيقة

عقد المجلس الإقليمي لتازة صفقة مع شركة مناولة لتغطية غياب الأساتذة والمعلمين المتوقعة وغير المتوقعة بالمؤسسات التعليمية العمومية بالإقليم.

وبموجب الصفقة المثيرة للجدل، سيتم فتح المجال أمام هذه الشركات المتخصصة في أعوان الحراسة والبستنة والنظافة، بتلقي طلبات الاشتغال في التعليم العمومي وفق المناصب المطلوبة والشروط المحددة، والتي تتطابق مع الشروط المنصوص عليها في الوظيفة العمومية، على أن يتم الحسم في ملفات المقبولين من طرف المندوبية الإقليمية للتربية الوطنية.
وشكلت الصفقة صدمة قوية الفعاليات النقابية بإقليم تازة، معتبرين أنه بموجبها سيتم الإجهاز على ما تبقى من المدرسة المغربية، بإعتبار أن المقبولين سيباشرون تدريس التلاميذ دون تكوين، فيما سيتم منحهم الحد الأدنى للأجور من طرف شركات المناولة التي تجر وراءها تاريخا أسود في مجال احترام حقوق الأجراء.
هذا في الوقت الذي يخوض أزيد من 7000 إطار من خريجي برنامج 10 آلاف إطار، الذي كلف 16 مليار سنتيم، أشكال إحتجاجية منذ أشهر في شوارع العاصمة الرباط. 
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.