سروال بنكيران الـ”قندريسِي” يُثير ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي

60 دقيقة _ وكالات

أحدثت صورة التُقطت لرئيس الحكومة المغربي السابق، عبد الإله بنكيران، الكثير من الضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويبدو في الصورة بنكيران كمواطن عادي يشتري سروالاً تقليدياً من أمام المسجد، إلا أن الصورة لم تمر ببساطة دون إثارة الكثير من الجدل والانقسام، كما تعود المغاربة عليه خلال ولايته.

وفي الصورة التي قال ناشروها إنها التقطت لرئيس الحكومة السابق عقب صلاة الجمعة أمام مسجد السنة بالقرب من البرلمان المغربي في العاصمة الرباط، يظهر بنكيران وهو يفاوض بائعاً يفترش الأرض أمام المسجد من أجل شراء سروال شعبي (يدعى في المغرب سروال قندريسي).

ورغم أن الصورة بدت عادية للبعض، إلا أنها أحدثت الكثير من الضجة والانقسام بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب. فمنهم من رأى أن رئيس الحكومة السابق قرّر استئناف حياته بشكل عادي كما كان قبل توليه منصبه، بينما اختار آخرون الخوض في نوايا بنكيران وراء الصورة.

وكتب حسن دحمان عبر “فيسبوك” قائلاً: “بنكيران هو بنكيران لم تغيره المناصب ولم تعقده البروتوكولات الرسمية، بنكيران يشتري سروال قندريسي بعد أدائه صلاة الجمعة، بنكيران هو بنكيران رجل شعبي متواضع كما عرفناه أول مرة”.

وكتب أيوب الريمي ساخراً: “أعرف وزراء دفعوا 200 مليون و400 مليون لتلميع صورهم أمام الناس في وسائل الإعلام، وتكثيف حضورهم الإعلامي، بنكيران بسروال قندريسي قلب “فيسبوك” اليوم، السر في القندريسي، على السياسيين التبرّك بهذا السروال”.

أما عمر الشرقاوي فكتب: “بنكيران يشتري سروال قندريسي بعد صلاة الجمعة. خطير هذا الرجل كل سكناته وحركاته، سكوته وكلامه تشعل وتشغل الفضاء التواصلي”.

2017-09-24 2017-09-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

60 دقيقة