دوزيم على صفيح ساخن. نقابيو القناة الثانية يحبطون مخططا للإطاحة بصغار الصحافيين ويطالبون بمحاسبة المدير العام ومن معه

2016 12 14
2016 12 14
60 دقيقة

تعيش القناة الثانية “دوزيم” على وقع صفيح ساخن بين الصحافيين وإدارة القناة التي تسعى للتضحية بالمسؤولين على برنامج “صباحيات دوزيم”، وخصوصا رئاسة التحرير، وذلك إثر خطأ حلقة إخفاء المرأة لأثار الاعتداء الزوجي بالماكياج.

التنظيم النقابي لصحافيي وتقنيي القناة الثانية، أعلنت رفضها ومواجهتها الشديدة لمخطط إدارة “دوزيم”، إذ أكد خلال إجتماع عقد الأسبوع الماضي، على أن المحاسبة يجب أن تشمل المدير العام ومديرية البرامج ومصلحة المراقبة.

ووفق ما أورده مصدر موثوق، فإن الموقف الذي أعلنه ذات التنظيم النقابي، يأتي لون أن سميرة البلوي وزوجها يتمتعان بنفوذ وحماية خاصة داخل أسوار قناة عين السبع، بالإضافة إلى سلطتها على البرنامج والمواضيع التي تتناولها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.