حسن أوريد يدشن أول صالون ثقافي بمكناس

60 دقيقة

في بادرة تعتبر الأولى من نوعها بالعاصمة الإسماعيلية، افتتح يوم ( الثلاثاء 13 دجنبر) الأستاذ الجامعي والمفكر حسن أوريد، المقهى الثقافي والأدبي، الذي أسسه المصطفى المريزق، أستاذ علم الاجتماع بجامعة مولاي إسماعيل بمكناس، بقراءة في كتابه الأخير “الإسلام السياسي في الميزان” (حالة المغرب)، وذلك بقصر التراب . 
وذكر المصطفى المريزق، أن مشروع المقهى الثقافي هي مبادرة شخصية، حرة ومستقلة، أريد منها المساهمة في خلق حراك ثقافي في ظل الفراغ الذي تعيشه مدينة مكناس منذ عدة سنوات، ومن جهة أخرى، هي محاولة لرد الاعتبار للمثقف والمثقف في زمن النكوصية والإجهاز على المدرسة وعلى القيم النبيلة التي بدونها لا يمكن أن نحافظ على أمن واستقرار وطننا الحبيب.

وأضاف عضو مجلس جهة فاس/مكناس، أنه  من خلال مبادرة خلق المقهى الثقافي الذي يعتبر الأول من نوعه في جهة فاس مكناس يسعى الى إنجاح مناظرات وندوات ونقاشات لتعزيز العلاقات.

ومن جانبه، طرح حسن أوريد،  كيف أن استعمال الدين يتغير حسب الفاعلين السياسيين، سواء تعلق الأمر بالسلطة، أو الحركات المعارضة لها، بشكل علني أو مستتر. كما طرح أوريد، كيف تتطور العلاقة مع الدين عبر الزمن، وتنتهي إلى تناقضات، وعملية توقيف، والتسويات، والتي تظهر كشكل من أشكال البراغماتية والواقعية. وقد يفضي هذا الخلط إلى العنف أو على الأقل تبريره.

وبهذه المناسبة استضاف المقهى عدة فعاليات ثقافية وحقوقية وجمعوية وسياسية وفنية ورياضية  وعلمية واقتصادية وإعلامية.

Advert test
2016-12-15 2016-12-15
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

60 دقيقة